انفجارات في جنين بعد انسحاب جيش الاحتلال والمقاومة تمطر سديروت بالصواريخ (فيديو)

دوت صافرات الإنذار في مستوطنات غلاف غزة، بعد ساعات من سحب إسرائيل قواتها من مخيم جنين في الضفة الغربية.

وقال جيش الاحتلال الإسرائيلي في بيان مقتضب إنه تم تفعيل صفارات الإنذار في مدينة سديروت ومحيط غزة.

وتحدثت هيئة البث الإسرائيلية عن اعتراض القبة الحديدية ما بين 5 إلى 6 صواريخ من قطاع غزة من دون وقوع إصابات.

وينذر الإجراء بدخول الفصائل الفلسطينية في قطاع غزة دائرة التصعيد في ظل عملية عسكرية إسرائيلية في جنين أثارت غضبًا إقليميًّا وقلقًا دوليًّا.

ولم تعلن أي من الفصائل الفلسطينية بعد مسؤوليتها عن إطلاق الصواريخ.

أفادت مصادر فلسطينية اليوم الأربعاء بسماع دوي انفجارات عنيفة في جنين بعد ساعات قليلة من انسحاب جيش الاحتلال الإسرائيلي من المدينة عقب إنهاء عمليته العسكرية هناك.

وذكر شهود عيان  أن الكهرباء انقطعت بالكامل عن مدينة ومخيم جنين عقب الانسحاب الإسرائيلي في الوقت الذي كشفت فيه صور ومقاطع متداولة الدمار الهائل الذي حل بالمدينة بعد العملية العسكرية، تزامن ذلك مع أنباء عن اندلاع مواجهات عنيفة بين الشبان الفلسطينيين وقوات الجيش الإسرائيلي في حي “باب العامود” بالقدس.

وفي وقت سابق قال مصدر دفاعي وشهود من رويترز إن القوات الإسرائيلية بدأت الانسحاب من مدينة جنين الفلسطينية في وقت متأخر من مساء اليوم الثلاثاء، وذلك بعد أن نفذت واحدة من أكبر العمليات العسكرية في الضفة الغربية المحتلة منذ سنوات.

ولا يزال من الممكن سماع دوي الانفجارات في جنين الواقعة في شمال الضفة الغربية وسط تقارير عن معركة بالأسلحة النارية في مستشفى المدينة أو بالقرب منه. ولم يتسن لرويترز حتى الآن التحقق من تفاصيل تلك الواقعة.

بدأت العملية، التي قال الجيش إنها تهدف لتدمير البنية التحتية والأسلحة الخاصة بجماعات مسلحة في المخيم، بهجوم بطائرة مسيرة في الساعات الأولى من أمس ونشر أكثر من ألف من أفراد القوات الإسرائيلية.

وقال مسؤولون فلسطينيون إن 12 شخصًا على الأقل لقوا حتفهم.

انفجارات في جنين بعد انسحاب الجيش الإسرائيلي ومواجهات في القدس

بطلب من الإمارات، سيعقد مجلس الأمن، الجمعة، جلسة لمناقشة أحداث الشرق الأوسط عقب العملية الإسرائيلية في جنين.

مجلس الأمن يعقد جلسة مغلقة الجمعة بشأن مخيم جنين

وتعقد الجلسة المغلقة الجمعة، لمناقشة أحداث الشرق الأوسط، وذلك عقب تنفيذ إسرائيل أكبر عملية عسكرية في الضفة الغربية منذ سنوات، وأضاف الدبلوماسيون أن الإمارات طلبت عقد الاجتماع “في ضوء التطورات المقلقة في فلسطين”، وفق ما نقلت وكالة “رويترز”.

وأدانت الإمارات، الإثنين، الاعتداءات التي قامت بها القوات الإسرائيلية على مدينة جنين الفلسطينية ومخيمها من خلال القصف الجوي وإطلاق النار، ما أسفر عن سقوط قتلى وجرحى.

وشددت الخارجية الإماراتية، في بيان، على ضرورة الوقف الفوري للحملات المتكررة والمتصاعدة ضد الشعب الفلسطيني.

أعلنت إذاعة جيش الاحتلال الإسرائيلي مساء أمس الثلاثاء بدء انسحاب قوات الاحتلال من مخيم جنين تدريجيًّا.

ويأتي الانسحاب الإسرائيلي من المخيم، في اليوم الثاني لإحدى أكبر العمليات العسكرية الإسرائيلية في الضفة الغربية منذ أعوام.

انسحاب قوات الاحتلال من مخيم جنين

وبدأ العدوان الإسرائيلي على جنين بهجوم بطائرة مسيرة في الساعات الأولى من فجر الإثنين، ونشر أكثر من ألف من أفراد  القوات الإسرائيلية.

في السياق ذاته أعلنت الصحة الفلسطينية استشهاد 12 فلسطينيًّا جراء العدوان الإسرائيلي على مخيم جنين.

وكان قد زعم رئيس أركان الاحتلال، هيرتسي هاليفي، أن جنين تحولت إلى ملاذ لما وصفهم بـ “المخربين” ولكن لن يكون هناك ملجأ آمن لهم.

وقال هاليفي في مراسم تسليم وتسلم منصب قائد قيادة العمق التي جرت أمس الثلاثاء في مقر هيئة الأركان: “جنين تحولت إلى مدينة ملاذ  لما وصفهم بـ “المخربين”، ولا سيما مخيم اللاجئين، وسنضع حدا لذلك من خلال هذه العملية”.

زر الذهاب إلى الأعلى
Verified by MonsterInsights